بلاغات ورسائل مفتوحة

بيــــــان

يهم جمعية أصواتهم البعيدة كمجتمع مدني فاعل إعلام الرأي العام بما يلي :

– نؤكد على استهجاننا الشديد من المبادرة التشريعية المتعلقة بمراجعة الفصلين 245 و 247 من المجلة الجزائية من حيث الشكل والأصل والتوقيت ونعتبرها مخالفة لحرية التعبير ومبدأ المساءلة ومصادرة لحق المواطن في التعبير عن آراءهم ونعتبره هجمة متعمدة ومقصودة على ثوابت ومكتسبات ثورة 17 ديسمبر 2010 و 14 جانفي 2011
– ندعو جميع الفاعلين خاصة السلطة التشريعية بالنأي عن كل أشكال العنف المادي واللفظي وخطاب التفرقة والتمييز والثلب والتكفير.
– ندعو الى تأسيس خطاب سياسي محترم ومسؤول يحترم فيها المواطن وتطلعاته لدولة حرة مدنية دون تهديدات ومزايدات.
– تدعوا إلى توفير الجهود والتشريعات ما يعزز مكاسب الحريات والعيش الكريم للمواطن في ربوع هذا الوطن وليس العكس.
– عدم نسيان أن المواطن هو أصل العملية التشريعية.
-عدم بحث سبل ضمان أقصى الضروف الملائمة للنائب في تشريعات متعاقبة وتعطيل ما يضمن للمواطن حياة كريمة.
– نؤكد على رفضنا رفضا قطعيا للمبادرة التشريعية وعدم قبولنا بها جملة وتفصيلا.

حفظ الله بلادنا.

تونس في 29 مارس 2020
رئيس جمعية أصواتهم البعيدة
حسن عبد الكريم جعفر

 

عن الكاتب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق